Résultats de recherche d'images pour « ‫الساعة القانونية بالمغرب 2018‬‎ »

من المنتظر أن يعود المغرب إلى التوقيت الرسمي بتأخير الساعة ب 60 دقيقة، وذلك ابتداء من يوم الأحد 13 ماي 2018، على أن يتم العودة إلى الساعة الإضافية بعد خروج شهر رمضان إلى غاية الأحد الأخير من شهر أكتوبر.
ويأتي هذا التغيير عملا بمقتضى المرسوم رقم 2.13.781 الصادر في 21 من ذي القعدة 1434 (28 سبتمبر 2013) بتغيير المرسوم رقم 2.12.126 الصادر في 26 من جمادى الأولى 1433 (18 أبريل 2012) بتغيير الساعة القانونية.
وينص هذا المرسوم على إضافة ساعة إلى التوقيت المحلي للمملكة عند الساعة الثانية بعد منتصف الليل من يوم الأحد الأخير من شهر مارس من كل سنة، إلى غاية الأحد الأخير من شهر أكتوبر، مع إلغائها خلال شهر رمضان.

ارتفع معدل استهلاك المغاربة للحوم الدواجن، إلى 18 كيلوغراما للفرد الواحد في السنة، أي ما يعادل 540 مليون كلغ، خلال سنتي 2016 و2017، حسب إحصائيات رسمية للجمعية الوطنية لمنتجي لحوم الدجاج، تم عرضها في لقاء تحسيسي لفائدة مهنيي القطاع بجهة الشمال، انعقد مساء أول أس السبت، بالغرفة الجهوية للتجارة والخدمات والصناعة في طنجة.
وكشف عزيز العرابي، رئيس الجمعية الوطنية لمنتجي اللحوم والدواجن، في تصريح ل "اليوم24" على هامش اللقاء المذكور، أن معدل إنتاج الدجاج المعد للعرض في الأسواق المغربية، يتراوح ما بين تسعة وعشرة ملايين رأس في الأسبوع، أي بمتوسط استهلاك شهري يصل إلى 38 مليون «فلوس» كل شهر، وفق إحصائيات السنتين الأخيرتين.
وأضاف العرابي أن حجم الاستهلاك الوطني من لحوم الديك والدجاج، يرتفع الطلب عليه سنويا ما بين 6 إلى 8 في المائة، مبرزا أن المنتجين يواكبون الطلب المتزايد بتزويد الأسواق الوطنية بما يكفي، وفي نفس الوقت يتم تصدير كميات مهمة نحو بعض البلدان الإفريقية، حيث وصل مجموع الدجاج المصدر لإفريقيا برسم السنة الماضية إلى 223 ألف رأس، بالإضافة إلى منتوج البيض والأعلاف.
ويشغل قطاع الدواجن، يقول نفس المصدر، نحو 105 آلاف منصب شغل بشكل مباشر، ونصف مليون منصب بشكل غير مباشر، في حين يحقق القطاع رقم معاملات يصل إلى 30 مليار درهم في السنة، من أصل حجم استثمار قيمته 20 مليار درهم.
وتوجد في جهة طنجة تطوان حوالي 800 ضيعة لإنتاج الديوك والدجاج، أغلبها تم تأهيلها وفق معايير الصحة والسلامة، كما جاء على لسان مصادر مهنية في مداخلاتها خلال اللقاء، موضحين بأن هناك علاقة سببية بين احترام الشروط الصحية وبين القدرة الإنتاجية للضيعات، وضمان الجودة، حيث إن العناية البيطرية تقلل من الإصابة الوبائية بأمراض الأنفلونزا المعدية.
في هذا السياق، أكد جمال زوردان، المدير الجهوي للمكتب الوطني للسلامة الصحية على المنتجات الغذائية، أن الوحدات الإنتاجية لطيور الدجاج في المغرب توجد في وضعية مطمئنة، مرجعا الأمر إلى احترام المربين لوسائل الحماية من الأمراض، ومراعاة الأمن البيولوجي، والتقليل من أخطاء التسيير، وتتبع الأطباء البياطرة.
واستعرض المسؤول الإداري بمكتب السلامة الصحية، مجموعة من التدابير المتخذة من طرف وزارة الفلاحة، لمحاربة فيروس أنفلونزا الطيور الفتاك، وذلك من خلال إقرار تعويض المنتجين عن الأضرار والخسائر في حالة ظهور حالات الإصابة في الضيعات والوحدات الإنتاجية، بشرط أن تتوفر فيها معايير السلامة الصحة والسلامة.
وأوضح المتحدث أن التحدي المطروح أمام جودة استهلاك منتوجات الدواجن، يتمثل في المحلات العشوائية لذبح الدجاج الموجه للاستهلاك المنزلي، مشيرا في هذا الصدد إلى وزارتي الداخلية والفلاحة، وضعتا دفتر تحملات يحدد شروط فتح وحدات «الرياشة»، والتي يجب أن تتوفر على مواصفات صحية ومهنية في أمكنة والذبح والترييش.
يذكر أن اللقاء الدراسي للجمعية الوطنية لمنتجي لحوم الدواجن، مع المربين والمهنيين في جهة طنجة تطوان، يأتي في إطار دورات تحسيسية بفيروس "نيوكاسل" المعدي، وهو عبارة عن مرض يتسبب في "التهاب الجهاز التنفسي" عن الدجاج، وتمكينهم من مناهج مقاومة هذا الفيروس، وإرشادات حول الحماية القبلية والتدابير الوقائية، بالإضافة إلى مدارسة الإكراهات المتعلقة بحالة العرض في السوق وتزويد الأسواق.

 

ظهرت بوادر جدل جديد يهم هاته المرة الميزانية الضخمة لتنظيم المونديال، والتي تناهز 15،8 مليار دولار أمريكي أي حوالي 16 ألف مليار سنتيم بالمغربي، وهي تعادل ميزانية الصحة في المغرب عشر مرات، والتي تم تحديدها في ميزانية 2018 في 15.4 مليار درهم أي نحو 1.6 مليون دولار، وميزانية التعليم لسنتين ونصف، والمحددة عام 2018 في 59 مليار درهم أي نحو 6.4 مليار دولار، مع ما تعرفه هاته القطاعات من مشاكل يتوق المواطن المغربي لإصلاحها والرفع من مستواها.
مواطنون وناشطون فتحوا نقاشا عنوانه الأساس: ماذا سيستفيد المواطن البسيط من تنظيم أكبر تظاهرة رياضية على وجه البسيطة؟ وهل ستنعكس آثارها الإيجابية على المغرب العميق وساكنته في ظل خصاص مهول في البنيات التحتية تشمل الكثير من القطاعات وعلى رأسها القطاعات الإجتماعية؟
وللإشارة فقط فرئيس لجنة ترشيح المغرب لاحتضان مونديال 2026 لكرة القدم، أكد في تصريح صحفي سابق ل"جون أفريك"، أن تنظيم المونديال حلم ستعم إيجابياته على الجميع بمن فيهم المواطن البسيط، مضيفا أن الخط السككي الفائق السرعة "تيجيفي" سيتم توسيعه ليوفر الربط بين الدار البيضاء وكل من مراكش ووجدة في حال فوز الملف المغربي، كما أن أي مدينة ستحتضن مباريات كأس العالم سيشيد فيها مستشفى جامعي مكتمل التجهيز.
وشدد مولاي حفيظ العلمي في ذات التصريح على أن جميع الاستثمارات التي سيقوم بها المغرب في التجهيزات والبنيات التحتية ستكون بهدف استفادة المواطنين منها ولن تكون مقتصرة على كأس العالم فقط.

 

بعد انعقاد المؤتمر التاسع للإعجاز العلمي في القرآن والسنة السنة الماضية بتطوان تم يوم الإثنين 12 مارس 2018 تنظيم اليوم الأول للمؤتمر العاشر للإعجاز العلمي في القرآن والسنة هذه السنة بمصر بالضبط بجامعة المنصورة وامتلأت قاعة المهدي الباسوسي بمستشفى طب الأطفال الجامعي بمدينة المنصورة على آخرها ولم يستطع الكثيرون دخول المحاضرات الأولى ،افتتح اليوم الأول للمؤتمر بآيات القرآن الكريم من تلاوة فضيلة الشيخ حازم سيف ثم الكلمات الافتتاحية والترحيبية للدكاترة مجاهد أبو المجد ومصطفى الشيمي وعبد الله با عثمان ومحمد القناوي ثم 8 محاضرات في الإعجاز العلمي في القرآن والسنة من الدكاترة :مجاهد أبو المجد وناظم شمس ومحمد العجرودي ثم الدكاترة أمير صالح ومصطفى عبد المنعم ومحمد السقا عيد والسيد عطية عبدالواحد ومصطفى إبراهيم حسن.
يوم الثلاثاء 13 مارس 2018 ينطلق اليوم الثاني وهو ذاخر بمحاضرات العلماء الكرام وبعض الوجوه الجديدة من العلماء والدكاترة .
 

 

تذمر كبير يسود أوساط الساكنة بدائرة جزولة بآسفي، والسبب طريقة اشتغال سيارات الأجرة الكبيرة العاملة بالمنطقة، والمُتَّسِمَةِ في مُجملها بالفوضى و بممارسات حاطة بالكرامة ومهددة لسلامة المستعملين.
الطاكسيات المذكورة، ووفقا لشهادات عدد من المواطنين تعمد إلى تكديس الركاب وبأعداد تتجاوز المسموح به بكثير، بحيث يصل العدد ل 10 ولربما 12 راكبا، ما يدفع أصحاب هاته الطاكسيات لوضع الركاب بالصندوق الخلفي للسيارة، وأحيانا بالجانب الأيسر للسائق و بين المقاعد...
تصرفات تثير إستغراب عدد من الفاعلين بالمنطقة، خصوصا عند عبورها لحواجز قضائية دونما تحريك ساكن في مواجهة هؤلاء السائقين المخالفين... فهل ستتدخل الجهات المسؤولة من سلطات محلية ودرك ملكي لفرض إحترام القانون من جهة وحماية حقوق مستعملي هاته الطاكسيات في التنقل في ظروف إنسانية من جهة أخرى؟

الصفحة 8 من 166

Go to top