اهتزت منطقة الحي الحسني ببرشيد مساء أمس الخميس على وقع جريمة تمثلت في طعن شاب لشقيقه بسكين حادة قبل أن يتركه مدرجا في دمائه و يلوذ بالفرار.

و حسب مصادر من عين المكان، فقد اشتد الصراع بين شقيقين أحدهما بائع للسمك بالتقسيط قبل أن ترتفع حدة صراخهما ليتحول العراك اللفظي لتشابك بالأيدي مما دفع احدهما ليستل سكينا و يطعن به أخاه جهة القلب و يصيبه إصابة جد خطيرة سقط معها أرضا وسط بركة من الدماء.

و أضافت مصادرنا أن سبب العراك يظل مجهولا غير أنه يرجح أن يكون بسبب فتاة قاصر خاصة أن الشقيق الأكبر الذي تجاوز الثلاثين من العمر كان دائما يدخل في صراع مع أخيه بسبب إحدى الفتيات القاصرات بالمنطقة السالفة الذكر و كذا بسبب الإدمان على بعض الأنواع من المخدرات.

و مباشرة فور فعلته، فر الشاب الذي طعن أخاه قبل أن تحل عناصر الأمن للمنطقة المعروفة بإسم "البلوك" و التي تشتهر بارتفاع معدلات الجريمة بها حيث تم فتح تحقيق لمعرفة أسباب الحادث فيما تم نقل الطرف المصاب على وجه السرعة للمستعجلات و هو في حالة جد حرجة.

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


صوت وصورة

Hijri Date

الأربعاء 12 ربيع الأوّل 1440

الأربعاء 21 تشرين2/نوفمبر 2018

Salaat Times

أحوال الطقس Weather

 
Go to top