إستهل  النائب الهولندي اليميني المتطرف المعادي للمسلمين، غيرت فيلدرز، اليوم السبت، حملته للانتخابات التشريعية، بشن هجوم على ما من وصفهم ب "الرعاع المغاربة" الذين قال إنه يريد "تخليص البلاد منهم لاعادتها إلى الشعب الهولندي".
وأشار فيلدرز أمام جمع من سكان مدينة سبيكينيسي الصغيرة، جنوب  روتردام إلى "الرعاع المغاربة في هولندا .. طبعا ليسوا كلهم حثالة، لكن الكثير منهم كذلك وهم يجعلون طرقاتنا أخطر وأساساً الشباب منهم.. ويجب أن يتغير ذلك".
ويأتي فيلدرز في الطليعة في انتخابات تجديد البرلمان في 15 مارس، بحسب استطلاعات الراي.
وأضاف السياسي المتطرف "إذا اردتم استعادة بلدكم، وإذا أردتم أن تكون هولندا بلدا للهولنديين، بلدكم، عليكم أن تصوتوا لحزب الحرية".
وتشير آخر استطلاعات الرأي إلى أن حزب فيلدرز يمكن أن يفوز بين 24 إلى 28 مقعداً في البرلمان، متقدماً بمقعدين أو أربعة عن الحزب الليبرالي الحاكم حالياً بزعامة رئيس الحكومة مارك روتي.
للإشارة البرلمان الهولندي يمنح للنواب 150 مقعداً.