كشف لويس إنريكي مدرب برشلونة أن قراره بالرحيل كان نابعا من إحساسه بحاجته للراحة، مشيرا إلى أنه سيبقى قريبا لتشجيع الفريق الموسم القادم.
حيث صرح: "قدمت كل ما أملك وشعرت أنني بحاجة للراحة، غدا ستكون ليلة مميزة لأنها مباراتي الأخيرة مع برشلونة في كامب نو"، وأضاف: "لا تقلقوا لن أذهب بعيدا سأكون في الملعب الموسم القادم لتشجيع الفريق".