في الوقت الذي توقعت فيه جماهير نادي ريال مدريد في بداية الموسم الكروي أن يواصل نجم الفريق كريستيانو رونالدو تألقه، عانى اللاعب من تراجع واضح في مستواه. فهل ينبعث "صاروخ ماديرا" من جديد وينقذ موسم الفريق الملكي؟
قبل عودة عجلة الدوري الإسباني إلى الدوران من جديد هذا الموسم، استطاع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو أن يخطف الأضواء، في لقاء الكأس السوبر الإسباني بين الغريمين برشلونة وريال مدريد، فبعد دقائق قليلة من مشاركته، سجل رونالدو هدفا في غاية الروعة في شباك الحارس الألماني تير شتيغن، ثم تعرض بعدها للطرد عقب حصوله على الإنذار الثاني.
آنذاك توقع بعض المراقبين أن يستمر أداء رونالدو، الذي يُعتبر ماكينة أهداف على المستطيل الأخضر، على الأقل لعدة سنوات قادمة، غير أن حس نجم ريال مدريد التهديفي تراجع كثيرا، فضلا عن لياقته البدنية، والتي كانت إلى حد كبير موضع إعجاب من قبل العديد من عشاق الساحرة المستديرة.
و اليوم يتواجد اللاعب البرتغالي نوعا ما في موقف صعب، حيث يخوض أسوأ موسم كروي له منذ تتويجه أول مرة بجائزة أفضل لاعب في العالم سنة 2008، حسب ما يشير إليه موقع "سبورت كيدا"، كما أن منافسه "الأزلي" ليونيل ميسي يُقدم رفقة فريق برشلونة أداء متميزا للغاية. مما يزيد من حدة الضغوطات على كاهل النجم البرتغالي.
* اختبار صعب
ورغم دور رونالدو الكبير في فوز الفريق الملكي بالعديد من البطولات محليا وقاريا، إلا أن جماهير "الميرنغي" تُطلق أحيانا صافرات الاستهجان ضد المتوج بجائزة الكرة الذهبية خمس مرات، حيث تعودت الجماهير المدريدية أن تحتفل بأهداف وأداء رونالدو القوي طيلة الموسم، وهو ما تفتقده بشدة منذ بداية الموسم الكروي الحالي.
ويدرك رونالدو أن العودة إلى هز الشباك سيرفع أسهمه من جديد في بورصة اللاعبين، كما سيعيد حبال الود مرة أخرى مع جماهير "الأبيض الملكي". وقد استطاع اللاعب البرتغالي في المباريات الأخيرة تسجيل أربعة أهداف ليرفع رصيده إلى ثمانية في الدوري الإسباني هذا الموسم، وهو ما يعد ربما إشارة محتملة لعودة اللاعب للتألق من جديد.
* ثقة زيدان عامل مساعد
وأثبت مدرب الفريق زين الدين زيدان ثقته الكبيرة في رونالدو (32 عاما)، وذلك رغم أداء اللاعب المتذبذب وتضيعيه في بعض المباريات لأهداف محققة، كانت ستغير كثيرا من ترتيب ريال مدريد في جدول الدوري الإسباني، إلا أن زيدان لا زال يتشبث بقوة برونالدو ويعتبره نجم الفريق الأول. كما يدافع مدرب "الميرنغي" باستمرار في تصريحاته الصحفية عن رونالدو، إذ يعي زيدان أكثر من غيره، أن توهج رونالدو من جديد سيبعد بنسبة كبيرة حبل الإقالة من رقبته.
* ذهب لا يصدأ
وغالبا ما يتخذ النجم البرتغالي المستطيل الأخضر مكانا لإسكات منتقديه ومواصلة كتابة اسمه في تاريخ كرة القدم. فقد أكد رونالدو طيلة مسيرته الكروية أنه لاعب يعشق التحديات ويرفض العيش في الظل. كما أن رسالة اللاعب الأخيرة إلى زملائه، والتي دعاهم فيها إلى مواصلة "الكفاح" فيما تبقى من الموسم، تكشف جزءا من شخصية لاعب يرفض إعلان الاستسلام في ميدان يتربع على عرشه منذ سنوات.

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


صوت وصورة

Hijri Date

الثلاثاء 11 ربيع الأوّل 1440

الثلاثاء 20 تشرين2/نوفمبر 2018

Salaat Times

أحوال الطقس Weather

 
Go to top