عاد المغربي المهدي بنعطية إلى معانقة الرسمية مع يوفنتوس، في المباراة التي جمعت فريقه أمام باليرمو، مساء اليوم الجمعة، على أرضية ملعب "يوفنتوس أرينا"؛ والتي آلت ل"البيانكونيري" بأربعة أهداف لهدف، لحساب الجولة 25 من مسابقة الدوري الإيطالي لكرة القدم.
وجاور الدولي المغربي زميله الإيطالي ليوناردو بونوتشي في قلب الدفاع، علاوة على الثنائي، كوادو أسامواه وداني ألفيس في الأروقة، في الوقت الذي ظلَّ فيه المدافع الشاب، دانييلي روغاني والبرازيلي أليكس ساندرو في دكة البدلاء، تأهبا للزج بهما في دوري أبطال أوروبا أمام بورتو على الأرجح.
هذا واتسم المردود الذي قدَّمه قائد المنتخب الوطني لكرة القدم باندفاعه الهجومي، رغبة منه في إحراز الهدف، حتى أن معلق المباراة على قناة "بي إن سبورتس"، فهد العتيبي، قال: "هل تُريد أن تُسجل يا بنعطية؟"، كما تميز اللاعب بالتمريرات الطولية التي زوَّد بها الخط الأمامي.
وتُعتبر هذه المشاركة لصاحب 29 سنة الأولى من نوعها بعد ملازمته لمقاعد الاحتياط في المباريات الثلاثة الأخيرة، نتيجة اختيارات فنية من المدرب، ماسيميليانو أليغري، الذي صار يُفضِّل الإيطالي الشاب روغاني على المغربي.
ولا يتمتع بنعطية بحظوظ وافرة للمشاركة كأساسي في المقابلة القادمة أمام بورتو، يوم الأربعاء المقبل، لوجود مجموعة من الخيارات المُتاحة أمام أليغري، والتي تتفوق على المغربي في التراتبية.

 

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع


صوت وصورة

Hijri Date

الخميس 6 ربيع الأوّل 1440

الخميس 15 تشرين2/نوفمبر 2018

Salaat Times

أحوال الطقس Weather

 
Go to top