هدا ما  تداولت عدة منابر اعلامية إفريقية عن  أنباء  تواجد المدرب الوطني هيرفي رونار بالديار السينغالية لتوقيع عقد مع أسود التيرانغا، بحيث تحدثت بعض المنابر عن كونه قدم استقالته من تدريب المنتخب المغربي، وينتظر الاعلان رسميا عنها، وأضافت أن هيرفي حل في زيارة للسينغال لوضع آخر اللمسات قبل التحاقه.
وربطت المنابر الإعلامية هذه الخطوة بالعلاقة القائمة بين رونار و"فيفيان دييي" أرملة المدرب الفرنسي الراحل برونو ميتسو السنغالية الأصل، غير أنه ولحدود الساعة ليس هناك أي مصدر رسمي أكد أو نفى هذا الخبر، ليبقى الوضع مفتوحا على عدة تأويلات، وللإشارة فعقد الناخب الوطني يمتد إلى غاية سنة 2018.
وتفيد الأخبار القادمة من قلعة جامعة كرة القدم أن فوزي لقجع يسارع الزمن من أجل إقناع رونار بعدم تقديم استقالته والبقاء مع المنتخب المغربي حتى نهاية عقده.وتبقي هذ ه الأنباء مجرد شائعات إلى أن تصدر الجامعة بيانا رسميا بدلك